هل تعاني من مشكلة بتسجل الدخول ؟ و لا يمكنك استرجاع كلمة المرور بسبب مشكله بعنوان بريديك الالكتروني المسجل بالمنتدى؟ انقر هنا لكي تتواصل معنا و سوف نقوم بمساعدتك!

أضف اعلانك هنا

كن مساهما في التطوير

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: أخجلتني تلك الإبتسامة

  1. #1
    عضو فعّال
    الصورة الرمزية مخاوي الهم
    الحالة : مخاوي الهم غير متصل
    رقم العضوية : 6239
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    الدولة : مسقط
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 198
    التقييم : 50
    Array
    Rep Power : 9
    Array

    Hasri أخجلتني تلك الإبتسامة


    " أخجلتني تلك الإبتسامة "




    كنت أنوي الرحيل فقد أعددت لذالك منذ ليلة البارحة ..
    حقيبة ملابسي ومعطفاً يلتف حول عنقي يهمس لأذني قائلاً : ليس هناك مايدعو للبقاء لوقت أطول ،،
    مااللذي انتظره إذن ؟؟
    لعله صادقاً في مايقول فكل شي ماضاً للرحيل مااللذي يبقيني ؟؟
    أغلقت نافذة غرفتي وأطفأة الأنوار وخرجت من منزلي ،، كانت الساعة تشير إلى الرابعة والنصف فجراً كان منظر الفجر جميل أمتزج لون السماء بشي من السواد والزرقة ويسبح فيه ساحب ثلجي اللون تحمله نسمات الهواء كان الجو بارداً يقترص جسدي توقفت قليلاً اتأمل ذالك الفجر..

    كل شي كان ساكناً لايتحرك وجميع الطرقات خالية تماماً ليس هناك أحداً سواي أنا والفجركان ينظر إلي كان وكأنه طفل وديع في مهده يبتسم لي أحسست أنه يودعني

    أخجلتني تلك الإبتسامة ووقفت حاني الرأس خجلاً منه ،،

    ياإلهي إنها الساعة السادسة صباحاً ستقلع طائرتي بعد ساعتين من الأن !!

    أنتبهت لنفسي والناس من حولي يسيرون من أمامي لم أكن أدرك أن الشمس قد أشرقت وسعى كلن إلى كسب عيشه ، لم أشعر بذالك كنت نائماً بجوار ذالك الفجر فقد ضننت انها لبرهة من الزمن ولكنها كانت ساعة ونص وأنا بجانب الطريق ..

    يجب أن أمضي في الحال ،،

    كان الطريق طويلاً إلى المطار وبين جنباته كنت أراقب المارة لعلي أرى بين تلك الجموع من البشر أحداً أعرفه !!

    لا أحد ..

    ليس هناك أحد ..

    الكل مجهول بالنسبة لي ..

    تبادر لذهني سؤال حينها هل هناك من يهم أن أراه بعد أن خرجت من القرية دون أن اخبر احد ؟؟


    " قاعة المغادرون "


    كل الوجوه متشابهة من حولي كلن كان يحمل حقيبة وينتظر والبعض الأخر هم بالمضي ،،

    كنت أجهل إلى أين هم ذاهبون ولماذا هم مهاجرون هل هناك أوجه شبه في ماداعنا للتواجد بمكان واحد ؟

    لا أظن ذالك ولكن ربما تكون ثلة قليلة منهم من كان على شاكلتي ..

    ستقلع الطائرة قريباً ومازال ذهني يسرد لي قصصاً من الماضي القريب،،
    نهرته في داخلي دعني وشأني لا أريد أن اتذكر تلك الليلة ولكنه أبى إلا أن يعود بي لبضعة أيام من هذه اللحظة ..
    تلك الليلة وقبل ثلاثة أيام من الآن كنت قد أستيقضت على صوت رنين هاتفي وكانت هيه من يتصل تلك الفتاة اللتي احب بعد أن غابة ليومين لم أسمع فيهما حتى صوتها ،،
    عجباً !!
    ماللذي تريده في مثل هذه الساعة المتأخرة من الليل ؟؟!
    كانت صامته ولكن أنفاسها تتحدث بما يجعلني أشعر بالخوف ولكنني بادرتها بالحديث سائلاً مابكي ؟؟
    فقالت يافلان اتبحث عن سعادتي ؟
    فقلت لها نعم أوتجهلين ذالك ؟
    فقالت لا ولكنني أردت أن يطمئن قلبي وقد أطمئن الآن ثم قالت عد إلى النوم وسأخلد أنا أيضاً..
    أغلقت الهاتف وعدت إلى نومي قرير العين إلى أن أستيقضت باكراً وأسارع للهاتف لكي أبادر الأتصال بها فقد أيقنت إنها أشتاقت لي ليلة البارحة بعد أن أبتعدت ولكن فرحتي لم تكتمل بعد أن وجدتها قد بعثت برسالة مفادها ،،
    ليكن قلبك راضياً عني ولتبقى سعادتي هيه من يهمك كما تقول فأنا قد أخترت رفيق دربي ،، لا أعلم ربما لم أفهم مابداخلي تجاهك !!
    ربما.. ربما.. كانت نزوة حب عابرة وإنتهت أرجوا منك أن تسامحني ..

    وضعت هاتفي جانباً وعدت للنوم ،،

    أتعلمون شيئاً ؟؟


    قرار هجر القرية كان قبل خروجي بدقائق قليلة لذالك أنا الآن في إنتظار موعد الإقلاع ..

    ولكن رغم إنني أحسست أن مافعلته صائب إلا أن هناك صوت بداخلي يقول لي لقد اتخذت قرار ساذج !!

    لماذا هوه الرحيل ؟؟

    لماذا كل هذا العناء ؟؟

    نعم محق ذالك الصوت لقد أصاب القول لماذا كل هذا العناء ؟

    لماذا أترك القرية اللتي احبها وأحب أهلها ؟
    لماذا هوه الهروب ؟
    هل لان فتاة لم تحبني سأهجر القرية ؟
    حقاً إنه قرار ساذج والعدول عنه صواب لايحتمل الإنتظار ،،



    سأعود للقرية بعد رحلة أستجمام قصيرة ..


    بقلمي : مخاوي الهم
    2013/6/8







    التعديل الأخير تم بواسطة مخاوي الهم ; 16-06-13 الساعة 12:32 PM
    حتى وانا اتخيل حشمتك لان قلبي لايزال
    يكرر اسمك داخل اعماقي بنبضه لاسهيت




  2. #2
    عضو فعّال
    الحالة : حكآية نآي غير متصل
    رقم العضوية : 6968
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    الدولة : صحار
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 346
    التقييم : 20
    Array
    Rep Power : 7
    Array

    مخاوي الهم
    كتبت ف أبدعت..
    رائع ما يخطه قلمك.،،
    كتابه رائعه جدا تشرفت بقراءتها،،
    طابع الحزن كان عليها..
    وكانه طفل يتيم لم يكن معه أحد...

    رائعه يا مخاوي الهم...




    تكفيني الذكرى...

  3. #3
    نائب المشرف العام
    الصورة الرمزية الروح
    الحالة : الروح غير متصل
    رقم العضوية : 4058
    تاريخ التسجيل : Jan 2007
    الدولة : في عالم خيالي
    الجنـس : أنثى
    المشاركات : 9,294
    مقالات المدونة
    3
    التقييم : 195
    Array
    Rep Power : 50
    Array

    عود أحمد ..
    جميل أن نستقبل قدومك الذي طال انتظاره بطرح جميل ..
    دائما لقلمك نزف دافيء .. أعشقه .. على الرغم من نزعة الحزن التي تسيطر عليه ..!!
    ..
    هنــآ تخيلت نفسك شاب من الريف : في أحد الدول الأوربية ..!!
    لمـــآ وصفته من برودة الجو و ارتداءك للمعطف
    ذاق مرارة الفراق ..(من التي لم تكن تستحق الحب الذي خبأه لها , فقد ظنت أنه لم يكن إلا نزوة أو حلم مزعج و ما لبثت حتى استيقظت منه لتستكمل حياتها بهدوء).. !!
    اراد الهروب..
    لكنه انتبه .. بعد أن استشار عقله .. أن قراره ساذج.. ولا بد من نفيه..!!

    استمتعت بحروفك ,, وأتمنى أن تستمر كالشلال ,, دون انقطاع..
    دمت بود يا أخي ..







  4. #4
    عضو فعّال
    الصورة الرمزية مخاوي الهم
    الحالة : مخاوي الهم غير متصل
    رقم العضوية : 6239
    تاريخ التسجيل : Sep 2010
    الدولة : مسقط
    الجنـس : ذكر
    المشاركات : 198
    التقييم : 50
    Array
    Rep Power : 9
    Array

    شكراً لكي اختي الروح




    حتى وانا اتخيل حشمتك لان قلبي لايزال
    يكرر اسمك داخل اعماقي بنبضه لاسهيت




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •